الرئيسية / اخر الاخبار / الذكاء الاصطناعي بدأ في قراءة عقول الناس وكانت النتائج مخيفة جدا

الذكاء الاصطناعي بدأ في قراءة عقول الناس وكانت النتائج مخيفة جدا

قراءة العقل البشري

 

قد وضعت مجموعة من الباحثين في اليابان الذكاء الاصطناعي لقراءة العقل البشري

وأنه يعطي حقاً بعض النتائج المخيفة وإعادة بناء التصور الفكر مع تشابه خارق للطبيعة.

على مر السنين شهدنا بعض الاستخدامات وعلى نطاق واسع من استخدامات الذكاء الآلي وتشخيص الأمراض الحرجة للتنبؤ

وقد أظهر الذكاء الاصطناعي لمجموعة من البعثات التحليلية تقارير كانت جيدة وكذلك سيئة.

 

ومع ذلك هذه المرة والباحثين من جامعة كيوتو اليابانية وضعت شبكة عصبية عميقة لشيء بعيد الوصول في القدرة على قراءة العقل

و فك تشفير ما يفكر فيه الشخص فعلا.

 

على الرغم من أن هذا يبدو وكأنه قطعة من فيلم الخيال العلمي ولكن التكنولوجيا هي حقيقية إلى حد كبير

وكان مفصلا في دراسة نشرت الشهر الماضي الفريق لا يزال يعمل على ذلك ولكن الشبكة العصبية

قد بدأت بالفعل اعطاء بعض النتائج المدهشة حقا.

 

ووفقا الى CNBC يقوم النظام بفحص موجات الدماغ لإعادة خلق تصورات للأفكار والتي تحمل تشابها خادعا لما ينظر إليه الشخص فعلا أو يفكر فيه.

يقول يوكياسو كاميتاني أحد العلماء لشبكة CNBC لقد درسنا طرقا لإعادة بناء أو إعادة إنشاء صورة يراها الشخص فقط من خلال النظر إلى نشاط الدماغ

من المعروف أن دماغنا يعالج المعلومات المرئية باستخلاص مستويات مختلفة من الميزات أو مكونات التعقيدات المختلفة.

 

لاختبار النماذج تم عرض ثلاثة مواضيع الصور الطبيعية للطيور والعيش الناس الحروف الهجائية والأشكال الهندسية لمدة 10 أشهر.

عندما تم مسح نشاط الشخص في الدماغ أثناء رؤية صورة اكتشف النظام الكائن وصورة عكسية هندسية مع طبقات متعددة من الألوان وهياكل مشابهة جدا.

وكما ترون فإن الصورة لم تكن نسخة طبق الأصل عن ما كان الموضوع يراه ولكنه قريب جدا مما كان يراه هذا الموضوع.

ومع ذلك عندما كان الشخص يفكر في الصورة  وكان النظام يأخذ وقتا عصيبا في استكمال إعادة الإعمار وأعطء نتائج أكثر مشوهة.

كما يلاحظ التقرير وذلك لأن الدماغ البشري يجد صعوبة في تذكر الفهد أو الطيور تماما

كما شوهد وقال كاميتاني الدماغ أقل نشاطا في مثل هذه السيناريوهات.

 

هذه الشبكات العصبية أو نموذج الذكاء الاصطناعي يمكن أن تستخدم كبديل للهيكل الهرمي للدماغ البشري.

وأضاف العلماء على الرغم من أن تطوير وعمل هذا النظام يمكن أن يثير المخاوف من آلات القراءة العقل وهيمنتهم،

يعتقد الفريق أن التكنولوجيا ستكون نعمة للبشرية ويعتقد كاميتاني أن الشبكة العصبية مع التطورات المناسبة

يمكن تعديلها لتصور الهلوسة من المرضى النفسيين أو للسماح التواصل مع الصور أو الأفكار

بل يمكن أن تساعد الإبداع من خلال السماح للناس لرسم الأشياء باستخدام خيالهم.

 

المصدر ibtimes

 

شاهد أيضاً

موقع YouTube يحظر مقاطع الفيديو التي تبيع الاسلحة وملحقاتها

YouTube يحظر مقاطع الفيديو التي تبيع الاسلحة قد تكون مقاطع الفيديو التي تم تصويرها شيئًا …