الرئيسية / آبل / تيم كوك يقول ان التكنولوجيا في العالم غير موجودة حتى الان لأبل لجعل نظارات الواقع المعزز

تيم كوك يقول ان التكنولوجيا في العالم غير موجودة حتى الان لأبل لجعل نظارات الواقع المعزز

اننا لا نريد ان نكون الاسبق لكن نريد أن نكون الأفضل.

الرئيس التنفيذي لشركة أبل تيم كوك قد تحدث عن الواقع المعزز العام الماضي، ولكن لا تأخذ ذلك بعين الاعتبار أن أبل سوف تطلق نظارات مخصص في أي وقت قريب. وقال كوك في مقابلة مع صحيفةذا إنديبندنتإن مستوى التكنولوجيا الموجودة حالياً لا وجود لها لجعل نظارات الواقع المعزز بطريقة ذات جودة عالية. وقال إن أبل لان تنتج اجهزة AR ما لم يتمكن من تقديم ” تجربة عظيمة.”

 

كوك حدد مشكلتين مع أجهزة AR الموجود حالياً. الاولى هي  مجال النظر والثانية جودة العرض. وقال كوك في مقابلة مع صحيفة “ذا اندبندنت” ان اي شيء تراه في السوق في اي وقت قريب لان يكون شيئا ذات مستوى مقبول. واضاف “لا اعتقد ان الغالبية العظمى من الناس ستكون راضية“.

 

من مشاكل نظارات العالم المعزز مثل: نظارات مايكروسوفت هولولنس لديه مجال محدود للعرض وحجم النظارات كبير ومكلف. و نظارات غوغل (هي ليست نظارات واقع معزز كامل).

 

ولكن حتى لو أبل لا تخطط على انتاج أجهزة مخصصة، أنها قدمت بالفعل عرض هائل لسوق الواقع المعزز هذا العام  ربما هي تفعل أكثر من أي شركة حتى الآن. مع اصدار IOS 11 الشهر الماضي تم اصدار مؤخرا القدرة على أداء جميع أنواع الحيل  بأستخدام الميزة الجديدة  أبل أركيت. فإنه يتيح للمطورين جعل ألعاب الواقع المعزز ويجعل من السهل صنع تطبيقات الكاميرا لتنفيذ ملصقات الواقع المعزز.

 

وهذا يعني أن أبل في وضع لتكون في مركز طفرة محتملة في تجارب الواقع المعزز. ويبدو كوك واثق في مستقبل ميزة الAR وقال “الآن لا يمكنك أن تتخيل حياتك من دون تطبيقات” يوما ما سيكون نفس الشيء مع ميزة ARلا يمكن تخيل حياتك بدون ميزة ال AR”.

 

حتى لو كان هذه الشيء لان يحدث قريباً، وهناك تسريبات عن اجهزة ابل مخصصة للAR . والشركة لديها براءات اختراع عن نظارات الواقع المعزز، وأبل تقول لديها فريق أكثر من 1000 شخص يعملون على ميزة AR.  وقال كوك لموقع إنديبندنت أن أبل ليس لديها مصلحة في ان تكون الاسرع في السوق فقط للحصول على السبق. واضاف “اننا لا نريد ان نكون الاسبق لكن نريد أن نكون الأفضل“.

 

المصدر TheVerge

 

شاهد أيضاً

موقع YouTube يحظر مقاطع الفيديو التي تبيع الاسلحة وملحقاتها

YouTube يحظر مقاطع الفيديو التي تبيع الاسلحة قد تكون مقاطع الفيديو التي تم تصويرها شيئًا …